منتديات غورزه | الغويرزه
اذا كنت غير مسجل في المنتدى برجاء قم بالتسجيل او بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركه
معنا في منتديات غورزه
المواضيع الأخيرة
» معاني أسماء القرى العربية في الساحل الشرقي
الخميس أكتوبر 05, 2017 4:42 pm من طرف بوشقرة البحرين

» قصة سفينة الريان القطرية
الخميس أكتوبر 05, 2017 4:34 pm من طرف بوشقرة البحرين

» فريج العمامرة في مدينة المحرق
الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 1:29 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عائلة فخرو وعائلة فخر ي وعائلة الصوفي وعائلة احمدى والهيل
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:39 pm من طرف بوشقرة البحرين

» فريج المري ..بمدينة المحرق بمملكة البحرين
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:36 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عيدكم مبارك
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:32 pm من طرف بوشقرة البحرين

» كل عام و انتم بخير
السبت سبتمبر 10, 2016 1:47 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عيدكم مبارك وعساكم من عوادة
الأربعاء يونيو 29, 2016 7:02 pm من طرف بوشقرة البحرين

» بناء المساجد القديمة في دول الخليج وساحل فارس
الأربعاء يونيو 29, 2016 6:12 pm من طرف بوشقرة البحرين

» جزيرة ألساية : وأسم الساية قد يكون مشتق من اللغة الفارسية كحال بعض بعض مناطق البحرين ف ال ساية بالفارسية تعني الظل والذى يظهر ويختفي في أوقات معينة
الأربعاء يونيو 29, 2016 5:07 pm من طرف بوشقرة البحرين

» حادثة أعتداء على سفينة من البحرين على ساحل فارس أفتراء من الإنجليز
الإثنين يونيو 27, 2016 6:30 pm من طرف بوشقرة البحرين

» الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التقى نخبة من الإعلاميين وألقى محاضرة بعنوان «من هم العرب» بمسرح المجاز وسكن العرب أرض عيلام
الإثنين يونيو 27, 2016 4:50 pm من طرف بوشقرة البحرين

دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التقى نخبة من الإعلاميين وألقى محاضرة بعنوان «من هم العرب» بمسرح المجاز وسكن العرب أرض عيلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التقى نخبة من الإعلاميين وألقى محاضرة بعنوان «من هم العرب» بمسرح المجاز وسكن العرب أرض عيلام

مُساهمة من طرف بوشقرة البحرين في الإثنين يونيو 27, 2016 4:50 pm

الاربعاء، 22 يونيو 2016

الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التقى نخبة من الإعلاميين وألقى محاضرة بعنوان «من هم العرب» بمسرح المجاز وسكن العرب أرض عيلام

دعا صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الإعلاميين العرب الى أن يكونوا كالمعلمين للمجتمع ومربيّن، حتى يستفيد المجتمع ويتطور بتطور الإنسان. وقال سموه "الإعلامي لا يجب أن يكون منساقاً وراء رغبات القارئ أو المستمع، نتمنى أن يكون الإعلامي واثقاً من نفسه على أنه هو من يُربي المستمع، ويُربي القارئ، ونحن نتمناه في هذه الصورة ".

جاء ذلك خلال اللقاء الخاص لصاحب السمو حاكم الشارقة بنخبة من الإعلاميين والذي نظمه مركز الشارقة الإعلامي في مسرح المجاز بالشارقة، في محاضرة هامة بعنوان "من هم العرب"، ضمن برامج المجلس الرمضاني.

فيديو ذات علاقة

وقال صاحب السمو حاكم الشارقة في حديثه عن الإعلام الراهن "نتمنى أن نرى الإعلامي مربيّاً، نتمنى أن يُثقّفْ ويُعلّم ويرتقي، ولكن إن جئنا فقط على مستوى رغبات الناس، فهي كثيرةٌ، من الإثارة والمزحة الثقيلة وكل هذه الأمور من رغبات الناس، نحن نتمنى أن يترفع الإعلامي عن هذه، ويكون في مستوى جيد، أحياناً عندما أقرأ الصحيفة آخذ مدة ساعة، وفي هذه الساعة أنا أعرف لمن أقرأ، وأعرف أن أذهب الى هذا المكان لأقرأ، وأعرف هذا الشخص الذي يكتب لأنه سيضيف لي شيئاً، لأني أعرف لمن أقرأ، ولو أدركني الوقت، أقطع الصفحة وما كتب وأحتفظ بها الى أن يأتيني الوقت فأقرأها، ومرةً أنشغلُ. على طاولتي الآن قصاصات مما كٌتب، ولهذا لا أرميها لأن فيها معلومات، وهذه هي قيمة الصحفي، وقيمة الإعلامي، لابد أن يرتقي بنفسه، وعليه أن يتخيّل وهو يكتبُ، كأنه يُعلّم، وهنا يستفيد المجتمع، ويتطور المجتمع، ويتطور هذا الإنسان، لأن رسالة الإعلامي رسالة كبيرة، وليست مجرد رسالة .. فقط أن تؤخذ الأخبار وتنشر آخر اللحظات، ومع ذلك ومع الأسف تؤخذ الأخبار القادمة الى الصحيفة وتوضع مثلما هي، وهذه وضعتنا في مشاكل ومصائب، لأنهم لم ينظروا إليها، وهذه مصيبة ".

وأضاف صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "نقول لإخواننا رؤساء التحرير، عندما تخرج الصحيفة، يفترض أن يقرؤونها، صحيح رئيس التحرير يقرأها من قبل، ولكن لابد أن يرى ماذا فيها، ولو اتصل بي على وقتها حتى الساعة الثالثة فجراً فأنا سأقول له في صحيفتك في خطأ كذا وكذا، ولذلك أنتم الآن المجتمعون، من كل الصحف والمحطات والتلفزيونات موجودون فلماذا لا نطرح الأن هنا رسالة قوية للإعلام العربي الذي أصبح مثلما ترون في كل مكان .. من تنابز بالألقاب والمهاترات، يجب نرتقي قليلاً، ونعطي وكأننا مدرسين، نُعلّم في هذا المجتمع العربي الذي يحتاج منا مثل هذه الوقفة، وما أظن أن هذا بالعسير على هذه الأقلام الموجودة التي نراها تكتب والحمد لله ".

وحول موضوع المحاضرة "من هم العرب؟" قال صاحب السمو حاكم الشارقة " موضوع من هم العرب شغل الكثير من الباحثين اكانوا عرباً أم أجانب، وانا واحدٌ منهم، ربما أتيتُ متأخراً، وقد سبقوني علماء اجلّهم وأقدرهم، ولكنني أهوى المعرفة وأسعى إليها، واحب الحقيقة وأبحث عنها، ولذلك تراني مشغول الذهن، مشغول البال بموضوعات غفل عنها العرب. نقول من هم العرب، كلمة تبدو بسيطة ولكن الموضوع أكبر من ذلك، فهذه الكلمة نريد أن نبيّن فيها جوانب كبيرة تتعلق بالجنس العربي، واللغة العربية وكتابة العرب. سنبدأ بالتسلسل، فنقول من هم العرب كجنس من البشر؟ لو شاهدنا على خارطة شبه الجزيرة العربية، لوجدنا أن هذه البقعة كانت خافية حتى أتى أبو البشر سيدنا نوح عليه السلام، ومتى أتى؟ لو نظرنا في القرآن الكريم لوجدنا ذكر سيدنا نوح ما يقارب 50 مرة، منها 15 مرة من ذكر نوح، يذكر الله تعالى .. النبيون معطوفاً عليهم بحرف الواو، وفي الآخر يقول الله تعالي :" ونوحاً" فيما بعد، حتى إذا ذكر الله سبحانه وتعالى قوماً كقوم لوط، وقوم عاد، أتي على ذكر نوح فقال :" وقوم نوحٍ" فيما بعد. هناك نلاحظ أنه يوجد فرق في تمييز نوح بين الأنبياء كلهم إلا مرة ذكر فيها الله تعالى في سورة الأنبياء :"إنا أوحينا إليك كما أوحينا الى نوحٍ من قبل". إذن هناك مدة من الزمن واضحة تبعد نوح عن سيدنا إبراهيم عليه السلام، ولذلك نلاحظ إن في "سفر التكوين" وهو الكتاب الأول الذي يذكر أن نوح وٌجدَ قبل أربعة الأف سنة. أين وجد نوح؟ نوح وُجد في البقعة التي ترك ذريته فيها.

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلا "بعد الطوفان رست سفينة نوح على الجُودي وهو جبل في كردستان الى الشمال الشرقي من جزيرة إبن عمر. إذا المكان محدد؟. الله أعلم ، ربما هذه التسمية أطلقوها على هذا الجبل. نوح ترك ذريةً، هذه الذرية تتمثل في سام وحام ويافث. هذا ما جاء في العهد القديم. يقال أن يافث ارتحل الى الشمال، وحام ترك ذرية هي: كنعان ومصراوي والقوش. وهذا ما يذكره الإسرائيليون الأوائل لأنهم اصطدموا مع ما يسمون بكنعان في فلسطين قبل دخولهم إليها، ولذلك نلاحظ أنهم في كتاباتهم يتهكمون على حام، ويتهكمون على ذريته كعادتهم. نحن سنركز على سام وذريته. نقول أن سام وجد في هذه البقعة، وعرفت هذه البقعة بالهلال الخصيب، وتطورت بسرعة، بحيث لم تسع المتواجدين في هذه البقعة، فانتقلت فرقٌ منهم الى العراق في 3600 ق.م وهم ساميون، وانتقلت فرقة الى فلسطين وهؤلاء يقال لهم الكنعانيون وليسوا كنعانيين كما ذكروا اليهود، كنعان الذي سموه هم إبن حام، ولكن كنعان فلسطين ساميون، وانتقلت فرقةٌ أخرى الى الجبال المطلة على البحر الأحمر، وامتدت لتصل الى المدينة وما حولها وتنتشر.

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "نترك هؤلاء الجماعة الذين وصلوا الى هناك. ونرجع الى الأعلى نلاحظ أن أولاد سام الذين في العراق برز منهم مجموعة تسمى الآراميون، وهم ساميون فانتقلوا في القرن الثالث عشر الى الشام. في هذه البقعة التي هي في المدينة المنورة وما حولها كانت قبيلة "جرْهمْ" واضحة، وكان متحكمة، "ولو أن فرقة أخرى يقال لها اليمانية أي انتقلوا من جهة اليمن، فصارت الحرب بينهم حتى طردوا العمالقة من هذه البقعة". فأصبح في هذا المكان ساميون آراميون. وعندما انتقل من هذه البقعة سيدنا إبراهيم عليه السلام في 1800 ق.م من العراق وأتى الى هذا المكان وهو نواحي فلسطين الى شرق الأردن الى مصر، تزوج من هاجر، اخذها معه في نفس الطريق، وبنى البيت وترك إسماعيل، ورجع ثانية الى شرق الأردن، وهناك وُلد له إسحق. نترك إسحق، ونركز على إسماعيل. إسماعيل تزوج من "جهرم" وله أثنا عشرة ولداً أكبرهم "نبط". وكلمة "نبط الماء" إذا نبع من الأرض وسال يقال له نبع، ولكن إذا ارتفع الى أعلى يقال له نبط، ومن هنا أُخذ الاسم. هنا أصبح يوجد جيل جديد، وإسماعيل نفسه نصفه سامي ونصفه مصري لأن أمه هاجر، وأولاده جهرم وأخواله جهرم فصار نسبه 50%، ربع سامي وربع مصري. إذاً هذا هو الجيل الثاني الذي تكون الآن بهذه الصورة ويقوده "نبط" فكوًن قوة وساد منطقة مكة وما حولها. وفي هذه البقعة، تكونت مجموعات من الآراميون، وكان لهم من الرقي في اللغة والثقافة والتجارة، حتى أن لغتهم سادت اللغات الأخرى. ووصلوا الشام سنة 1300 وانزاحوا الى الجنوب سنة 1100، وفي هذه الفترة سنة 600 ق.م انتقل النبطيون الى هذه البقعة والتي هي في شرق الأردن وكونوا دولة. هذه الدولة كانت المانع لوصول الرومان الى مصر، حصلت معركة سنة 312 يقودها "انتيغونس" القائد الروماني وأُبيدت عن بكرة أبيها، ولكن الى جانب الأنباط الكنعانيون، وكانوا يحاولون أن يحكموا فلسطين، فكان لابد أن يتحالفوا معهم. واستمرت هذه الحكومة في صورة حكومة، ولا تستطيع أن تقول عليهم عرباً في ذلك الوقت، لأن إسم "نبط" مسيطر عليهم، ومن يقودوا هذه المجموعة أي ملوكهم من الأنباط، برز منهم الحارث ومالك، ونلاحظ أن الأسماء كلها عربية من الذي نستخدمها الآن. ويقوا هناك الى سنة 106 ميلادية حتى هجم عليهم الإمبراطور الروماني وأزاحهم من هذا المكان. هذه البقعة التي كانوا فيها لا نستطيع أن نقول أنها أول دولة عربية تكونت، ولكن وكان واضحاً أن هذه الدولة ستكون عربية.. أين كانت عاصمتهم؟ دولة النبطيون عاصمتهم من مكة الى الشام، عاصمتها "عربة" في وادي سلع أي وادي موسى أي عند البترا، في سنة 106 من الميلاد رجعوا الى أوطانهم وبقوا هناك من عام 106 الى ظهور الإسلام والذي كان قد قرب أي بعد حوالي 500 سنة. وهناك في هذه البقعة بعد ما رجع هؤلاء القوم إمتزجوا مع الكنعانيين وأخذوا ثقافة الآراميين الذي حولها لأن لهم ثقافة وتجارة وجلبوها معهم الى مكة. وهنا تكونت مجموعة أخرى يقال لهم الآكاديون وهم ساميون انتقلوا كذلك من بقعة الشام الى أن وصلوا على مصب دجلة والفرات يقودهم "سارجون الأول"، وهذا حكم ما يقارب 200 سنة لكنها كانت فعالة. حكم عيلام، وعيلام بداية فارس جهة عربستان، ثم عربستان، ثم إنزاح الى الداخل، الى منطقة مليحة. هذه المجموعة تواجدت من سنة 2300 الى 2100. إذن كانت موجودة في هذا المكان ولكن بهجوم البابليون انزاحوا الى الداخل. إذن عندنا عنصر آخر سامي اسمه أكاديون، أضيف الى المجموعة الموجودة. إذا عندنا الآن الآراميون والكنعانيون والأنباط وكذلك الأكاديون، يضاف الى ذلك لأن مكة والمدينة وهذه المناطق يجاورها اليمن، ولذلك تواصلوا الى الجنوب اليمني في صورة يمن السبأئية القديمة، وبالتالي تكوّن خليط في هذا المكان ماذا نسمي هذا الخليط؟. يقول الشاعر زهير بن ابي سلمى : (فأقسمت بالبيت الذي طاف حوله رجال من قريش وجهرمُ).

جهرم أخوالهم ولكن من قريش، ماذا تعني كلمة قريش؟ كلمة قريش من قَرَشَ وتعني جمع الشتات في مكان واحد، وهم جمعوا شتات أكاديون وكنعانيون وآراميون وكونوا لغة فيما بينهم ".

أصل اللغة العربية

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "نقول أن اللغة العربية تكونت من : 86% آرامي، و94% كنعاني، و60% آكادي، و65% سبأئي، يعني أن حصيلة اللغة العربية هي جمعٌ من هذه اللغات، تأخذ هذه النسب من كل لغة وتضاف على بعضها، لذا جاءت هذه اللغة التي بين يدينا أغنى من كل لغة من هذه اللغات، لأن اللغة الأصلية كانت سامية تفرعت عنها لهجات وهذه اللهجات آرامية كنعانية آكادية بهذا الشكل، وعندما نجمعها مع بعضها البعض نجد خليطاً جديداً، والآن عرفنا أن اللغة تكونت من أربع لهجات سامية، كونت هذه اللغة العربية، ونسبها معروفة.

نأخذ مثلاً الآرامي وهو أقرب من ناحية الثقافة لأنهم أصحاب ثقافة عالية وعلم ومعرفة، جاءت كلمة عرب من العربية الفصحى، وكلمة العربية الفصحى نقول العدنانية العربية الفصحى. كلمة عربية ماذا تعني؟ نقول أن بئر إسماعيل "زمزم" يسمى "عرْبة" إسماعيل ، أي بئر إسماعيل. إذاً كلمة عربة يعني بئر ماء، وأن الأنباط لما راحوا الى شرق الأردن، سموا بلدهم "عربة" نسبة الى موطنهم الأصلي في الآرامية لو أردنا أن نقول "هذا مدير هيئة المياه" باللغة بالآرامية نجدها تصبح : "ذا رب بيت عربة"، وفي المسيحية الذي يعمّد الطفل في الماء يقال له "عرّابْ" وفي العراق كانت الطواحين التي تنقل المياه يقولون هذه عربة. الآن عندما ترجع الى مكة المكان الوحيد الذي سيق منه الماء كان بئر زمزم، وقالوا هذه عربة إسماعيل، وبئر زمزم كان لقريش ولهم السقاية والذين يسقون كانوا يسمون أعرابْ. إذن كلمة عرب وأعراب جاءت من اسم الماء عند الآراميون ".

كتابة اللغة العربية

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "في مسألة كتابة اللغة العربية، ما هي أصل هذه الكتابة؟ في اليمن كانت عندهم كتابة تسمى "المسند" لكن الكتابة العربية تختلف عن الكتابة المسند، وكأنها شكل كوفي أو أقرب الى الحروف العبرية لأن أصلها آرامي، والآراميون كانوا أصحاب ثقافة ومعرفة وعلم ولغتهم سادت، وحتى إنها دخلت اللغة الفارسية. هذه الكتابة استقاها هؤلاء الأنباط عندما كانوا في شرق الأردن وتواصلوا مع الآراميون وأخذوا ثقافتهم وكتابتهم. وتحورت الكتابة وهي تختلف قليلاً عن الآرامية، ولكن لما رجعت هذه اللغة الى العرب تمرسوا فيها وغيروا فيها حتى بعد ظهور الإسلام لم تكن الكتابة على هذا الشكل. الكتابة العربية أصلها آرامي وطورت على يد الأنباط، والعرب فيما بعد طوروها في الصورة التي نراها الآن على مر الزمن.

اللغة العربية مكونة من أربع لهجات أصلها سامي وانتشرت هذه اللهجات وجمعها الأنباط في صورة لغة واحدة هي لغتنا التي نحن نسمها العربية. أجناس العرب سامية من الساميين الذين عبروا الى الجزيرة العربية، ومن هناك تكونت إضافات، وأي إضافة عليهم كانت من الآكاديين أو من الكنعانيين فهي إضافات سامية لم تخلّ بالتركيبة السكانية ".

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "المجموعة التي لجأت الى هنا قيل أنها اصطدمت بالجبال فمشت نحو الداخل، وذكر أنها تقابلت مع بقايا بشر موجودين في اليمن، لكن هذه المجموعات أتت الى منطقة حضرموت، ونلاحظ أن في هذه البقعة تكونت مملكة "حميّر" وعاصمتهم "ظفار" كانت. قبل ذلك في 2600 هؤلاء الناس رحلوا، الى أين. يريدون أن يرجعوا الى أصلهم. نلاحظ أنهم أخذوا معهم اسم من البحرين "آراد" وبرزت كلمة "آراد" عندهم لما رجعوا الى الشمال. وكثير من الباحثين يقولون أتو من هذا الطريق، ولكنهم في الحقيقة انتقلوا الى منطقة تسمى "الحنيكية" عند المدينة عندما انتقلوا الى الشمال. وعندما وصلوا الى شمال البحر الأحمر، تخلفت مجموعات تسمى "ثمود" وثمود بلدة في حضرموت، وهؤلاء مشوا الى أن وصلوا الى شواطئ البحر ألأبيض المتوسط في المنطقة التي في فلسطين ولبنان وهم ساميون يسمون الفينيقيون. العالم اليوناني هيرودتس زار هؤلاء الفينيقيون سنة 450 ق.م وقابل كهنتهم فوجدهم يعبدون إلهاً يسمى "عشتروت". بعدها جاء باحث آخر يسمى "سترابو" جاء في بداية عهد المسيح، وقابل الكهنة، وسألهم من أين أنتم؟ فقالوا نحن من البحر الأحمر. وكان البحر الأحمر يسمى بحر العرب. ويوجد باحث آخر يسمى أرنولد هيرمان وهو ألماني، باحث في حميّر، وأصولهم، فوجد لديهم اسم "عشترتوت" . إذن هذا إثبات أنهم أتوا من هذا المكان. العجيب الذي اكتشفته أنا، وجدت على الساحل الأفريقي اسم حضرموت بلدة من بلدان الفينيقيون. هذا إثبات أن الناس الذين في لبنان أصلهم من هنا، والفينيقيون أصلهم من البحر الأحمر أي بحر العرب.

حكم الهكسوس

وواصل صاحب السمو حاكم الشارقة قائلاً "في تلك الفترة حدثت أحداث عظيمة في تلك البقعة. نلاحظ أن إسحق وابنه يعقوب، ويعقوب له 12 أبن، وهذه معروفة في القرآن الكريم، دخلوا مصر وقت حكم يسمى حكم الهكسوس. وهم قبائل سامية انتقلت الى سيناء، ومن ثم الى شرق مصر منطقة الشرقية، هؤلاء انتقلوا عام 1650. وسيدنا إبراهيم عليه السلام عندما أتى كانت سنة 1800 لكن اولاده لما جاءوا هنا، وهم إسحق فيعقوب فيوسف، يوسف لما دخل الى مصر في الصورة التي دخل بها، وجد ملكاً هو ملك الهكسوس. سكنوا في منطقة الشرقية، وبعدها هجموا على مملكة الفراعنة واستولوا عليها وخرجوا مرة أخرى في سنة 1300 في سير سيدنا موسى، الى سيناء ثم الى شرق الأردن ومن ثم الدخول الى فلسطين. ما هي لغة هؤلاء الهكسوس؟ ما لغة سيدنا يوسف؟ يخاطب .. يتكلم .. يحكم.. يدير، ما هي اللغة التي كانوا يتكلمون بها؟ بما أن هؤلاء الهكسوس استقروا في الشرقية تكلموا الهيروغليفية المصرية الفرعونية، ولذلك وجدت كل الرسائل من ولاة الهكسوس والأوامر الى المزارعين، كلها مكتوبة باللغة الهيروغليفية وليست بأي لغة أخرى. وعندما دخل يوسف وإخوانه وأمه وأبوه كانوا يتكلمون السامية لأنه بوجودهم في مصر وبعد زوال الهكسوس طردوا من مصر، وهؤلاء كانوا منبوذين ولذلك أخذوا هذه الطبيعة التي في اليهود الى اليوم، وهي طبيعة الانزواء والسكن مع بعضهم البعض. وهي خصلة معروفة عنهم في كل البلدان كانوا دائما يوجدون لأنفسهم اماكن منغلقة والسبب هو التكوين عندما كانوا مع الفراعنة كانوا يأثرون عليهم لأنهم كانوا يسمونهم "الطابور الخامس" كما يقولون. لذلك لما رجعوا إلى مدين على أيام موسى. موسى بقى أربعين سنة وبعده جاء شاؤول بنيٌ آخر. في هذا المكان تعلموا لغة جديدة آتية. الآراميون خرجوا من هنا وذهبوا الى الشام من العراق وكونوا هناك ممالك. موسى خرج في نفس الفترة عام 1300 لما وصل الى هنا قابل لغة إسمها الآرامية وتحدثوا بها، فصارت اللغة آرامية خليطة مع لغة الهكسوس التي جلبوها من مصر وعندما دخلوا أرض فلسطين، دخلوا بلغة آرامية مكسرة، تعلموها قريباً، وكانت توجد اللغة الكنعانية، فلما عبروا النهر قيل لهم العابرون "هيبرو" واستقروا في الجهة الثانية في منطقة سموها "العابرون" والناس في فلسطين قالوا ما هذه اللغة التي يتكلم بها هؤلاء الناس؟ .. قالوا هذه "عبرية" إذن اللغة العبرية أصلها آرامية مكسرة قليلاً، ولذلك لم تستقم هذه اللغة، ولذلك التوراة مكتوبة بالآرامي وليس هذه اللغة وكذلك أيام سيدنا عيسى عليه السلام كان يتحدث بالارامية الفصحى وهي لغة الدين في ذلك الوقت. أصبحت هناك لغة جديدة إسمها "العبرية" وأن التسمية أتت من "عَبَرَ"، وحتى في القاموس الإنجليزي يعرفها بأن العابر من عبر ضفة النهر من جهةٍ الى أخرى. وفي العربية "عبروا" وهكذا ".

أصل الشعر النبطي

اوضح صاحب السمو حاكم الشارقة أصل الشعر النبطي خلال تعقيبه على مداخلة من أحد الحضور، فقال سموه:" خاض الأنباط حروبات كبيرة وانتصروا انتصارات قضت على الجيش الروماني عن بكرة أبيه، ولم يخرج ولا جندي واحد حياً، وقضت على الجيش الروماني سنة 312 ق.م وكان لابد من أن تنشر اخبار هذه الانتصارات، فعملت قصائد تغني أو تلقى وتنتشر في الجزيرة العربية وبقيت الأخبار تأتي في صورة قصائد نبطية وهي لم تكن بالصورة القحة التي نراها لأننا قلنا أن اللغة كانت بادئة التكوين تتكون من لغة الأنباط التي اخذوها من الآرامية هناكن ولذلك عندما تكونت اللغة العربية وهي العدنانية أزاحت هذه اللغة وتكونت اللغة العربية الصحيحة التي كتبت بها المعلقات وكتب بها الأدب. والقرآن الكريم قوّم هذه اللغة، حتى في القرآن الكريم توجد كلمات آرامية، واللغة الآرامية أنا درستها فيها العجب العجاب. فيها كلمات يقال لها الكلمات المتضادة في المعنى. مثلاً تقول على لسان سيدتنا مريم " أعوذ بك من الرحمن إن كنت تقيا". كيف يتعوذ منه إذا كان تقيا؟ ولكن تقيا هنا تعني في الآرامية "شقيا". والمثل الثاني .. "يكلمً الناس في المهد صبيا وكهلا"، وكهلاً هنا تعني بالآرامية "القوي". وهناك كلمة أعان تعني آذى، وكلمة عَشَقِ : بغض. هذه لغة غريبة. لذلك لابد للمفسرين للقرآن الكريم أن يعرفوا هذه اللغة لأن هذه اللغة متداخلة مع العربية، ولهذا سقت المثل بجملة: هذا مدير هيئة المياه وبالآرامية نقول : ذا رب بيت عربة. وهذا الكلام قريب عن العربية، والآن نلاحظ في الأفلام على لسان موسى وعيسى الناس عندما تسمعهم تقول انهم يتكلمون اللغة العربية أو قريب من العربية لأن أصولها واحدة. إذن هذا هو أصل الشعر النبطي ".

تراجم مغلوطة

وفي سؤال عن الترجمة وذكر أصل العرب، أجاب صاحب السمو حاكم الشارقة على سؤال قائلاً "نحن نأسف لكثير من الكتاب العرب في بداية عهد النهضة العربية في الدولة العباسية، حيث تسابقت أعداد كبيرة من المترجمين يترجمون الى العربية ولا يترجمون الموضوع كما جاء، فيقولون أن ذلك جاء على لسان فلان، بل ينسبوه لأنفسهم. وهذا من المصائب الكبرى. كل ما كتب الآن في سفر التكوين في العهد القديم وهو ما كتبه اليهود كله مغالط، ولم يتركوا هذا الموضوع حتى وصلت الى الإسرائيليات في القرآن الكريم ، وهم يدهم ملطخة بهذه التصرفات، ولذلك ينقلون ما قالوه، هم ليست لهم معرفة وهم اصلهم جاءوا من مصر ويعني أن هذه البقعة قبلهم وقضوا في هذه الفترة حتى 1300 كانوا في مصر، ثم لجأوا الى هنا ".

قصة مسرحية شمشون

وسرد صاحب السمو حاكم الشارقة خلال حديثه قصة كتابة سموه لمسرحية "شمشون" قائلاً "أنا كنت في ذكرى مرور 60 عاماً على النكبة، لاحظت ما كتبت الصحف وتباكوا على فلسطين، وأنا كنت أقرأ في سفر التكوين، وكنت مع شمشون ووجدت أن اليهود كانوا يعيشون على هامش المدن منبوذون وغرباء، وكانوا ينظرون الى الفلسطينيون على أنهم مميزون وبتقدير كبير على أنهم أصحاب مهن وفكر. وانا كتبت المسرحية وموثقة توثيق كامل، اتحدى به أياً من الكتاب اليهود أن يرد علي، ولكن لم يرد على أحد منهم وأخرجت المسرحية ووضعت لها سينوغرافيا حديثة والناس اعجبت بالمسرحية، ولكنهم اخذوا المسألة على أنها فرجة، وتُركت الحقيقة، ونحن العرب هكذا. أنا تمنيت لو تم أخذ المسرحية ومعناها كموضوع علمي، وأن الأرض أرض فلسطين وليست أرض اليهود، ولذلك كثيراً مما كتبوه كله فيه مغالطات، ولذلك لابد من إعادة الكتابة في هذا الموضوع والرد، ولدينا كّتّاب اجلاء، مثل محب الدين الخطيب رحمه الله كتب ويريد أن يثبت فقط أن كل الأجناس من العرب هنا، وهذا شيء صعب. ولدينا كذلك محمد بهجت قبيسي وهو سوري أستاذ الأدب في جامعات حلب وتشرين والقاهرة، وهو من الناس الذين كتبوا كثيراً في اللغة ولكنه لم يتبحر الى الأصول، هؤلاء يكتبون فقط في اللغة، واللغة لا يُجدي من يكتب فيها فقط، نحن نريد من الكتابة في أصل الكتابة وفصلها، نريد الكتابة عن الجنس الكامل لهذه اللغة، ولذلك لو أعطيت أنا فسحة من العمر، سأكتب، وبدأت أكتب لأن ما لدي كثير من حفريات، وآثار، وعندي اثبات للحقيقة بالبراهين والحفريات حتى تكون الصورة كلها واضحة ".

وخلال مداخلة أخرى، قال صاحب السمو حاكم الشارقة "قبل أسبوع خرج أحد الصهاينة، شعره ابيض، وكذلك لحيته ويتحدث عبر الميكروفون وقال .. لا يوجد شيء اسمه فلسطين، هؤلاء الناس أتوا قبل 100 عام وكانوا عمالاً جلبناهم الى هذا البلد، والآن يطالبون ببلد.!! أقول الله أكبر، يعني إذا قال هذا الكلام شاب صغير نقول تم تلقينه، ولكن أن يقوله شخصٌ كبيرٌ في السن. المسألة تريد وقفة، نحن لاهين وألهونا بأمور كثيرة ولكن إن شاء الله نكتب ما فيه الكفاية.

الغرب لديهم باحثون وبحث الغرب أعمق من بحثنا نحن، لأن بحثهم يستند الى معلومات وأبحاث وحفريات، وغيرها بعكس ما تأخذنا الأهواء أكثر مما تأخذنا الحقيقة. فمثلاً المؤرخ سايس الإنجليزي كتب موضوعاً جميلاً ذكر فيه مجموعة من الساميين وهي طلائع الأنباط والآراميين أتت من شمال الجزيرة العربية الى العراق وهؤلاء يقال لهم الكلدان،" والعرب أخذوا هذا الموضوع وأضافوا إليه، قالوا .. وقائدهم يقال له كلدة وهو عربي. محب الدين الخطيب وهو يعتز بقوميته، قال وهؤلاء خرجوا من الجزيرة العربية.. إذاً ضيّع الموضوع كله. الكلدان مجموعة معروفين في لبنان وسريان، وأصلهم كلدان. وتوجد في لبنان مدرسة في مكتوب على بابها المدرسة السريانية مدرسة بني تغلب، وتغلب كلمة عربية، ويبقى هؤلاء الذين أتوا من الكلدان الى السريان أصولهم من الآراميين والأنباط ومنهم حارث الأول والثاني ومالك الأول والثاني، والأنباط هم عرب وأتوا باللغة العربية. نحن نأخذ الحقيقة ونقلب فيها ما نشاء، وهذه كثيرا ما أصادفه. وطبعا لن تستطيع تقويم الموضوع إلا أن تكتب بنفسك، وإن شاء الله يكون هذا الكلام قد وسّع بصورة واضحة ".

المجمع اللغوي

وعن موضوع المجمع اللغوي، قال صاحب السمو حاكم الشارقة "موضوع المجمع اللغوي ليس فقط أننا نريد أن نعمل مجمع لغوي هنا. المجمع اللغوي لابد أن يدير كل هذه المجامع التي ليست لديها الإمكانيات، وليست المادية فقط، ولكن حتى الإمكانيات الإدارية، وكذلك ليس لديها الأمور التنفيذية، بمعنى أن تستطيع ان تحمي اللغة وتتدخل في المدارس وتتدخل في الإذاعة وفي التلفزيون، كل هذه الأمور ليست لهم. هم يجتمعون ويبحثون فقط. ولذا فأنا آليت على نفسي أن أنتشلهم من هذا المكان، وبنينا اتحاد المجامع ومنه نستطيع أن ننطلق مرة ثانية من هذا المكان.

الشارقة لها الكثير من المشروعات العربية، نحن نأخذ مثلاً عندنا في مجال المسرح، وفي مجال الشعر، كلها نأخذها على مستوى الوطن العربي، لأننا لن نتقدم لو كانت الدول العربية متفرقة في هذه المجالات، ولكنها تاركة هذه الأمور ولاهية بأمور اخرى، عندها المصائب والمشاكل وكذا، فنحن لا غرض لنا إلا خدمة العربية والثقافة العربية، ونأمل أن نسمع شيئاً يفرح إن شاء الله ".

رسالة الإسلام

تحدث صاحب السمو حاكم الشارقة عن الاعتزاز بالهوية والعرق قائلاً "أنا لا أستطيع أن افسر معنى الاعتزاز، كيف يعتزون ببعض الأمور؟ أقول هذا شيء من الجهل يعني أن نفكر هذا التفكير في الاعتزاز بالأصل واللغة، وهذه بعض صفات العرب في الأصل، ولنا مثل في قصيدة الشاعر عمرو بن هند :

ملأنا البحر حتى ضاق عنا وماء البحر نملأه سفينا

إذا بلغ الرضيع لنا فطاماً تخرّ له الجبابر ساجدينا

هذه نعرةٌ موجودة، وهي أيضاً ليست في العرب فقط الذين كانوا قبل الإسلام. هناك سؤال هام وهو لماذا الإسلام نزل على هذه الأمة؟ لماذا نزل هنا؟ لماذا لم ينزل في مكان آخر؟ لأن هذا المكان هو مكان البيت، لأن الله سبحانه وتعالى لما أتى بإبراهيم من الشمال الى هنا، ليحضر أناس من أولاده وأولاد أولاده يحمون البيت ويقيمون. ونحن شاهدنا في مسألة أبرهة لما غزا مكة، الناس في مكة هربت وخرجت الى الجبال مثل الجرذان، ولو كانوا دحرجوا صخوراً من الجبال لقضوا على جيش أبرهة، لكنهم جبنوا، ولذلك نلاحظ أن الله سبحانه وتعالى قدر أن يكون مولد الرسول صلى الله عليه وسلم في نفس العام هذا عام الفيل، ولم يأت عبثا، إنما أتى لحماية البيت وتدخل رب العالمين بالطير الأبابيل ليحمي البيت، ولكن لن يأتي كل مرة ليحميه، لا، بل يريد أناساً يحمونه، ولذلك مرت السنوات. إذن لماذا لم يعطي محمد صلى الله عليه وسلم الرسالة وهو بعمر 25؟ أو 30 سنة؟ لماذا بقى حتى وصل عمره الى 40 عاماً؟ هذا السؤال في بعض من الناس هنا يقولون .. حتى إذا بلغ أربعين عاماً، قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي. هذه ليست في هذا المقام. هنا حتى يزول جيل موجود يعرف الهزيمة ويأتي جيل آخر لا يعرف الهزيمة. ونفس الشيء في قصة موسى عليه السلام، لما خرج وهو هارب، لماذا؟ لأنهم كانوا "يقتلون أبنائهم ويستحييون نسائهم"، وهم يستحييون نسائهم يعني يحييونهم لا يقتلونهم حتى تكون الأم تبكي على ولدها وتموت علي حالة من الحزن، هذا معنى يستحييون نسائهم، ولذلك عندما خرجوا قالوا أدخلوا الأرض المقدسة التي وعدكم، قالوا أذهبا أنت وربك فقاتلا، إنا ها هنا قاعدون. هذا جبنٌ فيهم. ونمشي ثانية الى 40 سنة. انتهى موسى وجاء شاؤول، ونلاحظ أنهم انتبهوا، 40 عاماً زالت. الآن تحرروا ولكن هل تحرروا مائة بالمائة؟ مثلما حصل في مكة، محمد عليه الصلاة والسلام لم يعطى قبل الأربعين، هل على طول أخذ الجيوش وفتح البلاد؟ لا. حصلت مصائب كثيرة. كان يوجد تردد ومخالفات. يعني نفس الشيء حصل هنا. قالوا أبعث لنا ملكاً نقاتل من أجله، قال هل عسيتم إن كفرتم، قالوا ومالنا ألا نقاتل وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا. كلمة أبنائنا هنا يمر عليها المفسرون ولا يعرفون معنى هذه الكلمة. أنت تخرج من ديارك ولكن كيف تخرج من أبنائك؟ يعني بعض الناس من أبنائهم بقوا هناك، ما استطاعوا الخروج. فرعون منع أن يخرج ويتبع الآخرين، فبقوا هناك مثل الأسرى موجودين. وأتى طالوت ، وقالوا .. لن يكون ملكًا علينا ولم يعط سعة من المال ولا بسطة في الجسم. نظروا للقيادة بهذا الشكل، لكن شاؤول قال لهم أمراً آخر، أنهم أتي بالسكينة، وفيها بقية من آل موسى وهارون تحمله الملائكة، ماهو الموضوع؟ ما هي السكينة؟ هي التابوت وهو الصندوق الذي نسيه موسى في مصر فيه لوحين من ألواح الوصايا العشرة، وبقية أغراض موسى وهارون. إذن إذا من أين جاء طالوت؟ من مصر، ولذلك لاحظ القرآن لو هذا جاء حامل صندوق فيه صخور كثيرة الى هذا الحد لا يستطيع أن يصل، قال تحمله الملائكة، هذا هو إيضاح القرآن الكريم، ولذلك قال لا تشربوا من النهر، فشربوا إلا قليلاً، ورغم أنهم شربوا من النهر وذهبوا يحاربون، وهنا أنبرى داؤود ضابطٌ في الجيش المكون، وقتل داؤود جالوت وأعطاه الله الملك والحكمة. إذن المُلُكْ يريد الحكمة. وفي هذه رسالة قوية أن كل مُلك يريد حكمة. والحاكم يعني أصلاً من الحكمة، وليس من الحَكَمْ، لا. أصلها من الحكمة، وهذا معنى، حتى سيدنا عيسى عليه السلام قال لنبي إسرائيل .. آتيكم بالبينات والحكمة.. يعني أنا أكون حاكماً عليكم ".




avatar
بوشقرة البحرين
عضــــو نشیط جداً
عضــــو نشیط جداً

ذكر
عدد الرسائل : 784
السٌّمعَة : 0
نقاط : 15567
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى