منتديات غورزه | الغويرزه
اذا كنت غير مسجل في المنتدى برجاء قم بالتسجيل او بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركه
معنا في منتديات غورزه
المواضيع الأخيرة
» معاني أسماء القرى العربية في الساحل الشرقي
الخميس أكتوبر 05, 2017 4:42 pm من طرف بوشقرة البحرين

» قصة سفينة الريان القطرية
الخميس أكتوبر 05, 2017 4:34 pm من طرف بوشقرة البحرين

» فريج العمامرة في مدينة المحرق
الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 1:29 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عائلة فخرو وعائلة فخر ي وعائلة الصوفي وعائلة احمدى والهيل
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:39 pm من طرف بوشقرة البحرين

» فريج المري ..بمدينة المحرق بمملكة البحرين
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:36 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عيدكم مبارك
الثلاثاء يونيو 27, 2017 7:32 pm من طرف بوشقرة البحرين

» كل عام و انتم بخير
السبت سبتمبر 10, 2016 1:47 pm من طرف بوشقرة البحرين

» عيدكم مبارك وعساكم من عوادة
الأربعاء يونيو 29, 2016 7:02 pm من طرف بوشقرة البحرين

» بناء المساجد القديمة في دول الخليج وساحل فارس
الأربعاء يونيو 29, 2016 6:12 pm من طرف بوشقرة البحرين

» جزيرة ألساية : وأسم الساية قد يكون مشتق من اللغة الفارسية كحال بعض بعض مناطق البحرين ف ال ساية بالفارسية تعني الظل والذى يظهر ويختفي في أوقات معينة
الأربعاء يونيو 29, 2016 5:07 pm من طرف بوشقرة البحرين

» حادثة أعتداء على سفينة من البحرين على ساحل فارس أفتراء من الإنجليز
الإثنين يونيو 27, 2016 6:30 pm من طرف بوشقرة البحرين

» الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التقى نخبة من الإعلاميين وألقى محاضرة بعنوان «من هم العرب» بمسرح المجاز وسكن العرب أرض عيلام
الإثنين يونيو 27, 2016 4:50 pm من طرف بوشقرة البحرين

دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الوجيه المكرم يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الوجيه المكرم يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه

مُساهمة من طرف آل فخروه في الإثنين يونيو 13, 2016 11:04 pm






اسمه ونسبه
هو الوجيه المكرم يوسف بن عبدالرحمن بن عبدالله بن حسن بن محمود بن محمد بن علي آل فخروه أو فخرو، نسبة إلى جده فاخر، وآل فخروه أسرة عربية حنبلية يرجع نسبها إلى قبيلة بني تميم.

ولادته ونشأته
ولد في مدينة المحرق عام 1873م، ونشأ في أسرة ثرية فوالده من كبار التجار آنذاك. وفي مطلع عام 1890م بدأ بالعمل في التجارة إلى جانب والده، وفي حوالي عام 1894م دخل مع والده عبد الرحمن بن عبدالله في مشاركة مع علي موسى العمران وبدأ الثلاثة في تجارة الأسلحة والبارود حتى عام 1898م حيث منعت بريطانيا تجارة الأسلحة وصادرت الشحنات التي تقع في يدها، وقد بدأ حينها بالتوقف عن تجارة الأسلحة تدريجياً نظراً لخطورتها، واتجه نحو المتاجرة في اللؤلؤ بشكل أكبر.

نبذة عامة
تحكي سيرة الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه تقاطاعات الاشتغال بالسياسة والاقتصاد في أبهى صورها، وهو ما سنجده بعد عقود لاحقة في سير الأبناء ثم الاحفاد إلى يومنا هذا. عاصر يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه عهودا ثلاثة من حكام البحرين، أي منذ عهد الشيخ عيسى بن علي، مؤسس الدولة الحديثة، مروراً بعهد الشيخ حمد بن عيسى وصولاً إلى عهد سلمان بن حمد، ففي التسعة والسبعين عاماً التي عاشها يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه مساحة زمنية كافية مكنته من أن يكون شاهداً وفاعلاً في تحولات سياسية واجتماعية كبرى مرت بها البحرين.

لقد أنشأ هذا الوجيه نشاطاً تجارياً متنوعاً، وامتدت رقعته الجغرافية إلى البصرة مروراً بمعظم موانئ الخليج، وصولاً إلى الهند وأفريقيا، فكان له في تلك الموانئ وكلاء عديدون، البعض منهم كانو من أبنائه المباشرين، أما الآخرون فكانوا من عائلة البسام والمرزوق والصقر والغانم؛ وقد امتلك أسطولاً كبيراً من السفن التجارية وسفن الغوص، حيث عمل على قيادة تلك السفن ربابنة (نواخذة) معروفون بلغ عددهم حوالي ثلاثون رباناً.

كان وجود الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه في الحياة العامة البحرينية خلال النصف الأول من القرن العشرين أمراً ممكن إدراكه وتلمسه من خلال مراكزه ومخازنه التجارية (العماير، مفرد عمارة) في المحرق والمنامة، حيث أصبحت تلك المراكز بؤراً للقاءات التجار وعقد الصفقات، كما كانت ملتقى للمداولات ولعب الادوار السياسية في الشأن المحلي، وقد كان نصيب نشاطه المؤيد لحكام البحرين ضد تسلط الإدارة الكولونيالية البريطانية، أو مشروعات التطوير التي تهدف إلى الإصلاح المحلي، غضب وعجرفة كولونيالية بريطانية. ففي الوقت الذي ساهم مع بقية أعيان عصره بالمطالبة بتأسيس بنك في البحرين عام 1918م، وقبول تعيشه من قبل الشيخ عيسى بن علي عضواً في المجلس العرفي عام 1920م، ومجلس إدارة التعليم الخيري لمدرسة الهداية الخليفية عام 1920م، وتدخله مع زملائه من الأعيان ضد السياسات المتعجرفة للمعتمد البريطاني «الميجر كلايف ديلي» التي أدت إلى إحداث الفتنه في المنامة بين النجادة والعجم، حيث كان من ضمن النجادة الذين وقعوا على العريضة التي كتبت إلى الشيخ عيسى بن علي. كان من نتيجة مشاركته في التصدي لتلك السياسات أن ناصبه المعتمد البريطاني وزملاءه العداء وذلك بهدف الضغط على الشيخ عيسى بن علي للتوقف عن تخفيض الضرائب الجمركية عليهم، حيث كان الشيخ يهدف إلى تشجيع النشاط التجاري ورواجه في البحرين. كما تعرض يوسف آل فخروه، وبسبب معاداة السلطات البريطانية له، إلى الاعتقال عام 1918م وإخضاع بيته للتفتيش بأمر من المعتمد البريطاني، ونفيه بعد ذلك مع أحد أقاربه، علي بن راشد آل فخروه، إلى البصرة. كانت السلطات البريطانية تعتقد بأنه يقوم بتسخير تجارته في السلاح للسلطات العثمانية وذلك عبر إمداد سنجق الإحساء وقطر بالسلاح خلال سنوات الحرب العالمية الأولى، وقد تم تصنيف يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه في أحد التقارير البريطانية السرية عام 1919م، باعتباره: (أذكى من أن يقبض عليه، وغالباً ضد الإنجليز)


بعض أعماله الوطنية والاجتماعية والخيرية
يذكر أنه من أوائل من طالبوا بتأسيس مصرف في البحرين منذ عام 1918م، كما نادى بضرورة وجود مدرسة للتعليم النظامي في البحرين، والتي سُميت فيما بعد بـ «الهداية الخليفية» وعُين أميناً للصندوق بمجلس إدارتها عام 1920م. لقد كان على جانب عظيم من الأخلاق العالية، يواسي الضعيف ويصلح بين الناس بالعدل، وله أعمال كثيرة وطنية واجتماعية وخيرية لا زالت آثارها باقية منها: تجديد بناء مسجدي «عبد الوهاب الزياني»، و«إبراهيم بن يوسف المناصير» بالمحرق. كذلك كان له دور مهم في دعم إعادة بناء «مدرسة آل عمير» بالإحساء حوالي عام 1920م.

التجارة بالسيارات
في عام 1929م حصل يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه على وكالة السيارات الأمريكية كرايسلر، بليموث، دوج، وذلك من السيد فرنسيس كتانة لكن لم تدم المعاملة معه بسبب الاختلاف الذي جرى بين الطرفين، الأمر الذي أدى إلى إلغاء الارتباط بهم، إلا إنه بدءاً من عام 1932م أصبح وكيلاً رئيسياً لشركــات سيارات عــدة منها «هدسون» و «موريس» و«ونفيلد» و«ويلزلي» و «أم جي» و «إنترناشيونال».

منزله
يقع منزل الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه في مدينة المحرق العريقة وبالأخص في حي الزياينة، إذ تم ضمه في الآونة إلى مجموعة المباني التراثية التي يضمها طريق اللؤلؤ الذي يعتبر من أهم مشاريع الحفاظ على التراث العمراني في مدينة المحرق، والتابع إلى وزارة الثقافة بمباركة من الشيخة مي بنت إبراهيم آل خليفة والذي تبنته منظمة اليونسكو كأحد المشاريع التابعة للتراث العالمي. يعتبر منزل أسرة آل فخروه من أكثر المباني التراثية جمالاً في البحرين لوجود عناصر فريدة من نوعها اشتهر بها هذا المنزل، كالنوافذ ذات الزجاج الملون المستورد من الهند والمشربيات ذات التصاميم المميزة التي أضفت على المبنى بعداً جمالياً قلما نجده في المباني التراثية على نطاق الخليج.

صور للمنزل:

http://farm7.static.flickr.com/6113/6269684793_1ae9ba02ce.jpg
http://farm7.static.flickr.com/6239/6266346008_dae1924667.jpg



بعض الوثائق التي ذكرت الوجيه يوسف بن عبدالرحمن


(1)
في عام 1915م تلقى الوجيه يوسف بن عبدالرحمن الحسن آل فخروه رسالة من قائد الحامية العثمانية في الدوحة أشار فيها بكتمان المراسلات التي بينهما، وأن لا يطلع سره إلى أحد، حتى لا يعلم الأعداء - ويقصد بذلك الإنكليز - ثم يشير إلى أخبار ابن سعود ويذكر أنه انكسر كسرة عظيمة، وانتقل أخوه سعد، ومن الحضر ثمانية نفر، وأنه مجروح من الجهة اليسرى


وجاء في بداية الرسالة:
إلى جناب حضرة غرة الجمال وعين الكمال صاحب الحمية والشهامة الإسلامية الأجل الأفخم يوسف بن عبدالرحمن فخروه المحترم سلمه الله وأبقاه وتولاه آمين

صورة: http://postimg.org/image/gbrzm46lt/

(2)
صدام بين النجادة والفرس (1923م) : ملخص الحادثة أن عندما تم تشكيل وحدة من رجال الأمن ( الشرطة ) للمحافظة على النظام تم أختيار عناصر معينة من العجم دون غيرهم، كما أسندت شؤون البلدية إلى رجل أعجمي، ونتيجة هذا التصرف الاستفزازي فقد جرت عدة احتجاجات من قبل الأهالي وشيوخ القبائل والعشائر – إذ أن هذه المناصب حساسة يجب أن يتولاها أهل البلد لا غيرهم – وفي شهر رمضان من سنة 1341هـ حدث ما يخشى منه إذ جرى خصام بسيط بين أعجمي ونجدي، فكانت النتيجة أن رجال الأمن (العجم) قاموا بإطلاق الرصاص، بدل وقف الصدام والتحقيق مع المتخاصمين، ولكن التعصب الطائفي غلب فبدلا من أن يقيموا بواجبهم عمدوا إلى تحويل الخصام البسيط إلى فتنة دموية نتج عنها عدد من الجرحى والقتلى، وقد قام حاكم البلاد بعد أن بلغته الأخبار عن هذه الفتنة بعزل رجال الأمن العجم واستبدلهم بوطنيين من أهل البلد، فكتب النجادة عريضة إلى الشيخ عيسى بن علي يشكرونه فيها على تهدئة الوضع وتصحيحه، وكان من ضمن النجادة الموقعين على العريضة إسم الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه، الذي عاصر تلك الأحداث.

صورة: http://postimg.org/image/9dtdwnvqp/

(3)
وثيقة كتبت في بداية القرن 20- من المغفور له بإذن الله تعالى محمد بن راشد آل فخروه، بدايتها: إلى جناب الأجل الامجد الأفخم عالي الشيم الأخ المكرم يوسف بن عبدالرحمن البوفخروه المحترم، يخبره عن عملية بيع أسلحة على رجال الشيخ خزعل بن مرداو الكعبي، ويستشيره في بعض الأمور الاخرى.

صورة:
http://postimg.org/image/l4g1lqeip/

(4)

وثيقة من الارشيف البريطاني عن التعليم في البحرين (1924م)، وترجمتها:


يوجد هنا قرابة عشرون مدرسة موقوفه ومرفقه بالمساجد في كل من المحرق والمنامه.
توفر هذه المدارس التعليم الديني الصرف المستمد من تعاليم القران الكريم.
وبجانب هذه المدارس توجد مدرسة نظامية في كل من المنامنه والمحرق تدار بواسطة لجنه منتخبه يراسها الشيخ عبدالله بن عيسى ال خليفة وهذه المدارس بدات مباشرة بعد عودة الشيخ عبدالله من زيارة بربطانيا قبل ثلاث سنوات.
وخصصت الحكومة الف روبية شهريا لدعم هذه المدارس وامين صندوقها الحالي زعيم التجار في المحرق يوسف بن عبدالرحمن فخروه واعمار الطلاب تتراوح بين ست سنوات وست عشر سنه والمعلمين بعضهم من سوريا او العراق.


(5)
وثيقة من الأرشيف البريطاني تعود إلى عام 1941م تذكر عدم سماح الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه لعشرين إيراني بالحصول على الجنسية البحرينية.

صورة:
http://postimg.org/image/3p5mpjvqp/

(6)
سجل من الأرشيف البريطاني يعود تاريخه إلى 1913م، يذكر أسر (25) بندقية و( 8 ) مسدسات و(39،834) طلقة ذخيرة - من الوجيه يوسف بن عبدالرحمن آل فخروه، وقد تم تقريمه بملغ 4000 روبية. كما تذكر الوثيقة بأن الوجيه يوسف بن عبدالرحمن هو صديق مقرب للشيخ عيسى، ويعد من التجار الأغنياء في البحرين.

صورة:
http://postimg.org/image/r0p3d7nif/

avatar
آل فخروه
عضـــــــو جديد

ذكر
عدد الرسائل : 4
السٌّمعَة : 0
نقاط : 4955
تاريخ التسجيل : 01/04/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

والدة الوجيه يوسف بن عبدالرحمن بن عبدالله ال حسن البوفخروه : زليخة فخري من عائلة فخري شقيقها مبارك وأيوب

مُساهمة من طرف بوشقرة البحرين في الأربعاء يونيو 22, 2016 6:34 pm

الوجيه صاحب ألايدى البضاء والاعمال الخيرية في البحرين ...يوسف بن عبدالرحمن بن عبدالله ال حسن البوفخروه

توفي عام 1952م وقبرة في الجهة الجنوبية الغربية من مقبرة المحرق ...له من الابناء علي رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين

ألاسبق ...وإبراهيم وعبدالله وأحمد وعائشة وأمينة وشريفة وعدد أخر من البنات ..
والدة يوسف بن عبدالرحمن بن عبدالله ال حسن فخرو هي زليخة فخري من قرية كشكنار الله يرحمهم جميعاً
avatar
بوشقرة البحرين
عضــــو نشیط جداً
عضــــو نشیط جداً

ذكر
عدد الرسائل : 784
السٌّمعَة : 0
نقاط : 15867
تاريخ التسجيل : 20/07/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى